سياسة

طبـ.ـول الحـ.ـرب تقـ.ـرع و الجـ.ـيش السـ.ـوري يصـ.ـعد

تواصلت حملة القـ.ـصف التي يشـ.ـنها الجـ.ـيش السـ.ـوري على مـ.ـواقع الميلـ.ـيشيات المسـ.ـلحة في ريف إدلب الجنوبي وسهل الغاب بريف حماة الغربي لليوم الثالث على التوالي واستهـ.ـدفت قـ.ـوات الجـ.ـيش السـ.ـوري بلدة “بليون” في جبل الزاوية بقـ.ـذائف المـ.ـدفعية. 

وقـ.ـصفت قـ.ـوات الجـ.ـيش السـ.ـوري بالمـ.ـدفعية الثـ.ـقيلة مـ.ـواقع المسـ.ـلحين في بلدتَيْ “إحسـ.ـم” و”بلشون” في جبل الزاوية جنوب إدلب واستهـ.ـدفت مـ.ـدفعية الجـ.ـيش السـ.ـوري قرية “الزيارة” في سهل الغاب غرب حماة. 

من جهته قال العقيد المنشـ.ـق “أحمد الفرحات” إن “رو سيا تحاول الضغـ.ـط على المعـ.ـارضة وتركيا في إدلب قبل اجتماعات أستانة، وكذلك قمة بوتين-بايدن، ومن غير المستبعد شـ.ـن حملة عـ.ـسكرية جديدة على الشمال السـ.ـوري”. 

وأضاف أن “التحركات التركية ود عم خطوط الجـ.ـبهات وخصوصاً الخط الفولاذي في جبل الزاوية، دليل الحصول على معلومات عن نية الجـ.ـيش السـ.ـوري ومن خلفه الرو س في الدخول في حملة جديدة لتحسين أوراقهم عـ.ـسكرياً والوصول إلى جنوب منطقة m4”. 

 

زر الذهاب إلى الأعلى